دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
دير القديس أنبا مقار الكبير
ببرية شيهيت
Previous
Next

أهلاً بكم في موقع دير القديس أنبا مقار الكبير ببرية شيهيت العامر منذ عام 360م

القمص متى المسكين: سيرته وكتاباته وعظاته

قديسو الدير

لحجز الخلوات

لمحة عن الدير: تاريخ ومعالم

القديس
أنبا مقار الكبير:
سيرته وكتاباته

أنبا إبيفانيوس:
سيرته وكتاباته وعظاته

مجلة مرقس

لطلب الصلاة

قداسة البابا تواضروس الثاني يتكرم بكتابة افتتاحية مجلة مرقس

pope_tawadros
قداسة البابا تواضروس الثاني

قيامة المسيح أعطتنا إنسانية جديدة

المسيح قام … بالحقيقة قام … إنها تهنئة القيامة المجيدة والتي تعيِّد بها جميع كنائس العالم. لقد خَلَقَ الله العالَم في كل نوع من النباتات والحيوانات والطيور أعدادًا كثيرة، وكذلك من الأسماك ومن الزواحف من كل شيء، أمَّا عندما خلق آدم فقد خلقه منفردًا متميزًا، خلقه على صورته ومثاله، ذا ضمير صالح … وقلب طاهر … وعقل متميِّز.

اقرأ المزيد
قداسة البابا تواضروس الثاني

ذبيحة الحب

إنها ذبيحة الحب الإلهي في سر الإفخارستيا أو التناول المقدَّس الذي هو:
نعمة غير منظورة من خلال القداس الإلهي الذي يمثل قمة الصلوات المسيحية، فالقداس الإلهي سواء بصلوات الأب الكاهن أو مردات الشعب غني بالطقوس والقراءات الكتابية والألحان والمدايح.

اقرأ المزيد
قداسة البابا تواضروس الثاني

زمن الحب

”الصوم هو الوسيلة لضبط الأهواء والشهوات، حتى تنسجم حياة المسيحي مع روح الله الذي يقوده في طاعة وخضوع“ (القمص بيشوي كامل)   + «أَلَيْسَ هذَا صَوْمًا أَخْتَارُهُ: حَلَّ قُيُودِ الشَّرِّ. فَكَّ عُقَدِ النِّيرِ، وَإِطْلاَقَ الْمَسْحُوقِينَ أَحْرَارًا، وَقَطْعَ كُلِّ نِيرٍ. أَلَيْسَ

اقرأ المزيد
قداسة البابا تواضروس الثاني

شهد الحب

”هل يدفعك الشوق والحب المقدَّس للمسيح إلى القراءة في الكتاب المقدَّس؟ إن كان ذلك فطوباك… وإن لم يكن… فما زلت بعيدًا عن الطريق“ (القمص بيشوي كامل) «لأَنَّ كَلِمَةَ اللهِ حَيَّةٌ وَفَعَّالَةٌ وَأَمْضَى مِنْ كُلِّ سَيْفٍ ذِي حَدَّيْنِ، وَخَارِقَةٌ إِلَى مَفْرَقِ

اقرأ المزيد
سأل الشيوخُ القديس أنبا مقار مرة: «كيف نصلي؟».
فقال: «نبسط أيدينا إلى الله ونقول:
يا الله أهدنا كما تحبُّ وكما تريدُ.
وإن أصابتنا ضيقةٌ قلنا: يا ربُّ أعنا.
فهو يعرف ما هو خيرٌ لنا ويصنع معنا كرحمتِه ومحبتهِ للبشرِ».

من أقول القديس أنبا مقار

أتى الأب مقاريوس يوماً من الإسقيط إلى نيرس، فقال له الشيوخ: «قل كلمةً للإخوةِ أيها الأب». فأجابهم قائلاً: أنا لم أصر راهباً، لكني رأيتُ رهباناً».

من أقول القديس أنبا مقار

وحدث مرةً أن مضى الأنبا مقاريوس إلى القديس أنطونيوس في الجبلِ وقرع بابَه. وقال له: «منذ زمانٍ وأنا مشتاقٌ أن أراك». وأراحه لأنه كان مجهداً من أثر تعبٍ شديدٍ. فلما حان المساءُ بلَّ أنطونيوس قليلاً من الخوصِ لنفسِهِ. فقال له مقاريوس: «أتسمح أن أبلَّ لنفسي أنا أيضاً قليلاً من الخوصِ»؟ فقال له: «بلّ». فأصلح حُزمةً كبيرةً وبلَّها وجلسا يتكلمان عن خلاصِ النفسِ. وكانت الضفيرةُ تنحدرُ من الطاقةِ. فرأى أنبا أنطونيوس باكراً أن مقاريوس قد ضَفَّرَ كثيراً فقال: «إن قوةً كبيرةً تخرجُ من هاتين اليدين ».

من أقول القديس أنبا مقار

كان الأب مقاريوس يقولُ للإخوةِ: «إذا سُرِّحت الكنيسةُ فرُّوا يا إخوةُ فرُّوا». فقال أحدُ الآباءِ: «أيها الأب، إلى أين نفرُّ أكثرَ من هذه البريةِ»؟ فضرب بيدِهِ على فمِهِ وقال: «من هذا فرُّوا». وكان إذا دخل القلاية أغلق الباب في وجهه وجلس.

من أقول القديس أنبا مقار

قيل عن الأب مقاريوس مرة إنه مضى إلى الوادي ليقطع خوصاً، فأتاه الشيطانُ وأخذ منه المِنجلَ وهمَّ ليضربه به. أما هو فلم يفزع بل قال له: «إن كان السيدُ المسيح قد أعطاك سلطاناً عليَّ فها أنا مستعدٌّ لأن تقتلَني»؛ فانهزم الشيطانُ وانصرف عنه هارباً.

من أقول القديس أنبا مقار

Previous
Next
سأل الشيوخُ القديس أنبا مقار مرة: «كيف نصلي؟».
فقال: «نبسط أيدينا إلى الله ونقول:
يا الله أهدنا كما تحبُّ وكما تريدُ.
وإن أصابتنا ضيقةٌ قلنا: يا ربُّ أعنا.
فهو يعرف ما هو خيرٌ لنا ويصنع معنا كرحمتِه ومحبتهِ للبشرِ».

من أقول القديس أنبا مقار

أتى الأب مقاريوس يوماً من الإسقيط إلى نيرس، فقال له الشيوخ: «قل كلمةً للإخوةِ أيها الأب». فأجابهم قائلاً: أنا لم أصر راهباً، لكني رأيتُ رهباناً».

من أقول القديس أنبا مقار

وحدث مرةً أن مضى الأنبا مقاريوس إلى القديس أنطونيوس في الجبلِ وقرع بابَه. وقال له: «منذ زمانٍ وأنا مشتاقٌ أن أراك». وأراحه لأنه كان مجهداً من أثر تعبٍ شديدٍ. فلما حان المساءُ بلَّ أنطونيوس قليلاً من الخوصِ لنفسِهِ. فقال له مقاريوس: «أتسمح أن أبلَّ لنفسي أنا أيضاً قليلاً من الخوصِ»؟ فقال له: «بلّ». فأصلح حُزمةً كبيرةً وبلَّها وجلسا يتكلمان عن خلاصِ النفسِ. وكانت الضفيرةُ تنحدرُ من الطاقةِ. فرأى أنبا أنطونيوس باكراً أن مقاريوس قد ضَفَّرَ كثيراً فقال: «إن قوةً كبيرةً تخرجُ من هاتين اليدين ».

من أقول القديس أنبا مقار

كان الأب مقاريوس يقولُ للإخوةِ: «إذا سُرِّحت الكنيسةُ فرُّوا يا إخوةُ فرُّوا». فقال أحدُ الآباءِ: «أيها الأب، إلى أين نفرُّ أكثرَ من هذه البريةِ»؟ فضرب بيدِهِ على فمِهِ وقال: «من هذا فرُّوا». وكان إذا دخل القلاية أغلق الباب في وجهه وجلس.

من أقول القديس أنبا مقار

قيل عن الأب مقاريوس مرة إنه مضى إلى الوادي ليقطع خوصاً، فأتاه الشيطانُ وأخذ منه المِنجلَ وهمَّ ليضربه به. أما هو فلم يفزع بل قال له: «إن كان السيدُ المسيح قد أعطاك سلطاناً عليَّ فها أنا مستعدٌّ لأن تقتلَني»؛ فانهزم الشيطانُ وانصرف عنه هارباً.

من أقول القديس أنبا مقار

Previous
Next

آخر أخبار الدير

المسيح قام! عيد قيامة مجيد 2022

الرَّبَّ يأتي إلى النُّفوس الَّتي تطلبه، يأتي إلى عمق جحيم القلب، وهناك يأمر الموتَ قائلًا:
”أَخرِجِ النُّفوسَ المغلَق عليها، الَّتي تطلبني، تلك الَّتي تحتجزها بقسوة!“.

ثمَّ إنَّه يَشقُّ الحجارة الثَّقيلة الجاثمة على النَّفس، ويفتح القبور، ويقيم الميت الحقيقيّ، ويُخرِج من غياهب السِّجن النَّفسَ المغلَق عليها.

إقرا المزيد »

أخبار أخرى

صورة للتأمل: قصة الخلاص

الرب يسوع الراعي الصالح ومن حوله خرافه الناطقة – أي شعبه – وهو يرويهم من دم ذبيحة نفسه المعطي الحياة الأبدية فعل القيامة.

إصدار جديد: مقدمات في الأسفار المقدسة

کتاب “مقدمات الأسفار المقدسة”، هو عبارة عن تجميع المقالات سبق نشرها في مجلة مرقس، ابتداء من عدد سبتمبر 2014م إلى عدد مايو 2021م. وكان قد أعدها المتنيح الأب القس يوحنا المقاري طيلة هذه السنوات للنشر شهريًا في مجلة مرقس. وكان سفر إرميا هو آخر الأسفار النبوية التي كتب مقدماتها قبل نياحته في 3 يوليو 2021م ولم يكمل مقدمة الشفر.

صورة للتأمل: قصة الخلاص

الرب يسوع الراعي الصالح ومن حوله خرافه الناطقة – أي شعبه – وهو يرويهم من دم ذبيحة نفسه المعطي الحياة الأبدية فعل القيامة.

إصدار جديد: مقدمات في الأسفار المقدسة

کتاب “مقدمات الأسفار المقدسة”، هو عبارة عن تجميع المقالات سبق نشرها في مجلة مرقس، ابتداء من عدد سبتمبر 2014م إلى عدد مايو 2021م. وكان قد أعدها المتنيح الأب القس يوحنا المقاري طيلة هذه السنوات للنشر شهريًا في مجلة مرقس. وكان سفر إرميا هو آخر الأسفار النبوية التي كتب مقدماتها قبل نياحته في 3 يوليو 2021م ولم يكمل مقدمة الشفر.

المجلة كاملة PDF

مجلة مرقس

رسالة الفكر المسيحي للشباب والخُدَّام

اشتراك جديد أو تجديد لمدة عام

اشتراك جديد / تجديد لمدة عام
رقم المشترك إن كان متاحا

The safer, easier way to pay online

الأعداد السابقة

اتصل بنا

للاتصال

تبرع لمساندة أنشطة الدير ونشكر أي مساهمة منكم مهما كانت صغيرة.

ويمكنكم التبرع لمشروع إخوة الرب وهو مشروع لمعونة الأيتام والفقراء (مشروع الملاك ميخائيل) أسسه الأب متى المسكين ويعوله دير القديس أنبا مقار.

Donate to support the Monastery’s activities or for the “Archangel Michael Coptic Care” program which helps orphans and needy people in Egypt.
FOR US CITIZENS
“Archangel Michael Coptic Care” has been registered in the USA to serve and help the poor of Egypt in a significant way. Our Tax ID # is: 43-1957120. Your contribution is all TAX DEDUCTIBLE. You will receive a yearly report of your contribution for your tax record. Please write the check to: Archangel Michael Coptic Care. Mail your check to: P.O. Box # 1574, Centreville, VA 20122, USA or donate with credit card or Paypal.